U clinic award

استعادة نضارة البشرة


دكتورة رشا حامد

استعادة نضارة الوجه والبشرة

تسعى معظم السيدات بشكل عام إلي استعادة نضارة الوجه والبشرة، حيث تولي معظمهن الكثير من العناية والإهتمام لجمال ونضارة البشرة، إذ تسبب لهن الكثير من الإزعاج وزعزعة الثقة في أنفسهن وفي مظهرهن الخارجي، فيقمن ببذل الكثير من المجهود كي تحافظن على نضارة البشرة والوجه ومقاومة تلك آثار الإجهاد وتقدم السن للحفاظ على نضارة البشرة لأطول فترة ممكنة.
وكي يتم ذلك؛ من الضروري اتباع أسلوب معين والبعد عن بعض العادات السيئة الغير مفيدة للصحة، لذا سنتحدث اليوم عن أهم الخطوات لنضارة البشرة.

أخطاء شائعة تحد من نضارة البشرة:

  • التدخين وشرب الكحوليات: حيث يسبب التدخين العديد من المشاكل والمضاعفات على صحة الفرد بسبب إحتوائه على النيكوتين الذي يقوم بتكسير المواد البروتينية المفيدة لصحة الجلد مثل الكولاجين والإيلاستين.
  • عدم شرب كميات كافية من المياه: للمياه دورًا هامًا في الحفاظ على البشرة ومنع حدوث الجفاف الذي يساهم فى ظهور التشققات والتجاعيد على البشرة مما يفقدها نضارتها.
  • اتباع نظام غذائي غير مفيد للجلد والبشرة: وذلك من خلال تجنب الوجبات الغنية بالفيتامينات والمعادن المفيدة.
  • النوم لساعات غير كافية ومتقطعة: مما يساهم فى ظهور الهالات السوداء، والانتفاخات تحت العينين.
  • التعرض لأشعة الشمس بشكل دائم: من مكونات أشعة الشمس الأشعة فوق البنفسجية والتي تقوم بتكسير الكولاجين والإيلاستين المفيدين لصحة البشرة والجلد، كما تساهم في ظهور التشققات والتجاعيد والبقع، وتتسبب في إحمرار البشرة.
  • استخدام منتجات عناية بالبشرة مجهولة المصدر: تتسبب المنتجات الغير معروف مكوناتها أو مصادرها في إتلاف البشرة بشكل كبير نظرًا لقلة جودة المكونات إضافةً إلى احتمالية عدم مناسبتها لطبيعة البشرة.

نصائح هامة للحفاظ على نضارة البشرة والحد من ظهور التجاعيد:

  1. التوقف عن التدخين وشرب المواد الكحولية
  2. الإلتزام بنظام غذائي متوازن: وهو ما يحتوي على كافة الفواكه والخضروات والعناصر المهمة لتغطية كافة إحتياجات البشرة والجلد بالفيتامينات والمعادن المفيدة للصحة.
  3. شرب كميات وفيرة من المياه لتجنب الإصابة بالجفاف الذي يقوم بإيذاء البشرة.
  4. تجنب التعرض لأشعة الشمس بشكل مستمر؛ خاصةً في فترات الذروة من النهار والتي تمتد من الساعة 10 صباحًا إلى 3 عصرًا.
  5. الحصول على عدد كافي من ساعات النوم المتواصلة نظرًا لدور النوم المهم في إصلاح خلايا الجسم التالفة وتجنب إتلافها نتيجة الضغط والإرهاق المستمرين.
  6. استخدام مستحضرات التجميل والميك أب معروفة المصدر بعد استشارة طبيب التجميل لتحديد الفئات الأنسب لنوع بشرتك؛ حيث يحتاج كل نوع إلى طرق عناية ومنتجات مختلفة عن النوع الآخر.
  7. غسل الوجه بشكل يومي مرتين على الأقل باستخدام الماء أو الغسول للتخلص من خلايا الجلد الميتة والأوساخ التي تغلق مسام الجلد مسببةً ظهور الرؤوس السوداء.
  8. ممارسة الرياضة بشكل روتيني وذلك لتنشيط الدورة الدموية، وزيادة ضخ الدم للوجه والبشرة بما يساهم في الحفاظ على نضارتها والحد من ظهور التجاعيد.

ونكرر النصيحة بضرورة اختيار منتجات العناية المناسبة لنوع البشرة، ومن الأفضل أن تحتوي تلك المستحضرات على الكولاجين - وهو يتم إنتاجه طبيعيًا من خلال طبقات الجلد - الذي يقوم بدوره في الحفاظ على مرونة وقوة الجلد ونعومة ملمسه، والحد من الإصابة بالترهلات وخطوط الوجه. كما يجب استخدام المنتجات التي تحتوي على عوامل الوقاية من أشعة الشمس حتى في فصل الشتاء، وحتى إذا كان التعرض لأشعة الشمس لفترات قصيرة، وهو الأمر الذي يحمي الجلد من الإصابة بمشاكل الشيخوخة المبكرة، كما يقوم بوقاية البشرة من الإصابة بالالتهابات والأورام السرطانية، وهو ما أكدته العديد من الأبحاث الخاصة بالعناية بصحة البشرة.

طرق استعادة نضارة الوجه والبشرة من خلال الإجراءات التجميلية:

  1. بعض أن يقوم طبيب التجميل بالفحص اللازم، يحدد الطبيب للشخص نوع العلاج الأنسب له مع الأخذ في الاعتبار العديد من العوامل مثل: السن، واللون، حالة البشرة. وعادةً ما يبدأ العلاج بوصف بعد الكريمات أو المستحضرات التجميلية الطبية، وقد تكون هناك حاجة إلى الخضوع لبعض الإجراءات التجميلية داخل العيادة. وفي الحالات الأكثر صعوبة أو خطورة على الصحة قد يتم اللجوء إلى العمليات الجراحية.
  2. ومع التطور التكنولوجي، استطاعت الإجراءات التجميلية الغير جراحية أن تحل محل الجراحات لعلاج معظم المشكلات المتعلقة بالجمال، مما يجعل العناية بالبشرة أمرًا أسهل من ذي قبل، وسنتعرف من خلال السطور القادمة على أهم التقنيات التجميلية الغير جراحية - ذات معدل الأمان المرتفع - المستخدمة في مصر، ومعظم العيادات التجميلية حول العالم.

تقنيات التجميل الغير جراحي لاستعادة نضارة البشرة:

جهاز الفيفاتشي:

يُعتبر أحد الطرق الحديثة المستخدمة فى تجميل الوجه والرقبة واستعادة نضارة البشرة، ويعمل الجهاز على الجمع بين استخدام الموجات فوق الصوتية والميكرونيدلينج. الميكرونيدلينج هو عبارة عن استخدام حقن شديدة الصغر في الحجم وفى غاية الدقة لعمل جروح بسيطة جدًا بالبشرة مما يساعد على تحفيز إنتاج الكولاجين اللازم لقوة ومرونة البشرة. ويتم ذلك خلال 6 جلسات بحد أقصى، ويحدد الطبيب هذا العدد طبقًا لحالة كل فرد، ولا تمتد مدة الجلسة الواحدة لأكثر من ساعة.
وللحد من أي ألم مُصاحب لهذا الإجراء؛ يبدأ الطبيب بوضع كريم تخدير على الوجه قبل الشروع فى بدء الجلسات، وأهم عرض جانبي لاستخدام جهاز الفيفاتشي هو حدوث بعض الاحمرار بعد الجلسات، لكنها سرعان ما تزول غضون ساعات قليلة.
وقبل البدء فى الجلسات ينصح الطبيب المختص الشخص بالتوقف عن استخدام أي مستحضرات تحتوي على مقشرات البشرة مثل أحماض الساليسيليك أو الجليكوليك. وبعد الجلسات يتجنب الفرد التعرض لأشعة الشمس المباشرة لفترة معينة، كما ينبغي عدم استخدام أي مستحضرات تجميلية من أي نوع دون استشارة الطبيب المختص.

استعادة نضارة البشرة عن طريق حقن البلازما PRP:

الحقن باستخدام البلازما أو PRP من التقنيات التي انتشر استخدامها مؤخرًا في زراعة الشعر واستعادة نضارة البشرة، وتقوم فكرتها على سحب عينة من دم الفرد واستخلاص البلازما الغنية بالصفائح الدموية، ثم إعادة حقنها فى نفس الفرد. وتمتاز الصفائح الدموية باحتوائها على العديد من العناصر المهمة لتجديد البشرة واستعادة نضارة الجلد حيث كانت تُسمى قديمًا " حقن النضارة ". ويندر حدوث أي أعراض جانبية ناتجة عن حقن البلازما لأنها مستمدة من دم نفس الشخص.

التقشير الكيميائي:

تقوم فكرة التقشير الكيميائي على إزالة طبقات الجلد الخارجية عن طريق استخدام مواد كيميائية كحمض الساليسيليك وحمض الجليكوليك، وتُساهم تلك الأحماض في إزالة الخلايا الميتة، وتحفيز إنتاج الخلايا الجديدة وخروجها إلى سطح الجلد، فيظهر الجلد مُشرقًا وأكثر نضارة.

العيادات
  • عيادة مدينة نصر: 12 ش عمر ابن الخطاب عمارات رامو أمام سيتي ستارز
  • عيادة التجمع: ١٦٤ التسعين الشمالي - داخل مبنى ويل كير - خلف مستشفى الدفاع الجوي
تحتاجين مساعدة؟

احجزي موعد مع د. رشا حامد استشاري التجميل والجلدية والليزر

حجز موعد

احجز موعد مع دكتورة رشا حامد